رياضة وألعاب

تأجيل الاجتماع الطاريء لمناقشة أحداث مباراة الترجي والوداد

أعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، تاجيل اجتماعه الطاريء الذي عٌقد اليوم بباريس، لمناقشة أحداث مباراة نهائي دوري أبطال إفريقيا بين الترجي التونسي والوداد البيضاوي المغربي.

وكان الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف” قد كشف عن اجتماع طاريء يوم الرابع من يونيو للجنة التنفيذية بالاتحاد، من اجل مناقشة أحداث مباراة نهائي دوري أبطال إفريقيا بين الترجي والوداد البيضاوي وسط ترقب من كلًا الجانبين في تونس والمغرب، حيث يمني الأخير اتخاذ قرار باعادة المباراة لعدم تكافؤ الفرص بعد تتويج الفريق التونسي باللقب بفوز اعتباري عقب انسحاب الفريق المغربي لعدم اللجوء لتقنية الفيديو لاحتساب هدف ألغي بداعي التسلل.

وتم تأجيل الاجتماع حتى الانتهاء من حضور الجلسات الخاصة بلجان الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” والمنعقدة بباريس، على ان يتم استئناف الاجتماع مساءً لاتخاذ قرار نهائي حول المباراة محل النقاش.

وكانت إذاعة ” IFM” التونسية قد أكدت أن هناك تباينًا واضحًا بين أعضاء اللجنة التنفيذية للكاف، حول القرار الخاص بالمباراة، قبل العودة مساء اليوم لاستكمال الاجتماع والخروج بقرارات رسمية.

جدير بالذكر أن مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم (IFAB) قد أكد أن تعطل تقنية “الفار” لا تبطل المباراة، موضحًا أربع حالات حول تقنية الفيديو لا تفسد المباريات، الأولى هي تعطل التقنية خلال المواجهة، والثانية هي القرارات الخاطئة من الحكم بعد الرجوع للفار، والثالثة هي عدم رجوع الحكم للفار، والرابعة هي رجوع الحكم للتقنية في حالة لا تستوجب ذلك.

وخرج احمد أحمد رئيس الكاف بعدد من التصريحات المثيرة، خلال الساعات القليلة الماضية أبرزتها وسائل الإعلام المغربية، أكد من خلالها أن هدف الوداد أمام الترجي صحيح ولا يحتاج الرجوع للفار، وأنه لا يستوعب ما حدث في المباراة النهائية، موضحًا انه تلقى تهديد صريح من رئيس النادي التونسي، مضيفًا انه تلقى الكثير من الشكاوي ضد ممارسات زعيم الأنية التونسية ولكنه لا يمتلك دليل أو اثبات على ذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق