أخبار السعودية

حقيقة القبض على الشاعر تركي الميزاني بشأن وفاة الشلاحي

تداولت أخبار عديدة بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي حول القبض على الشاعر تركي الميزاني والأمير فيصل بن عبدالرحمن في قضية وفاة الشلاحي، مما أثار الخبر حالة كبيرة من الجدل على السوشيال ميديا.

وأفادت الكثير من التغريدات بين مستخدمي موقع “تويتر”، بأن تركي الميزاني، تحدث مع الشاعر الشلاحي الذي قُتل وقال له أن الأمير يريده، وأنه بعدما أعلم زوجته خنقوه وذبحوه وقاموا بتزييف تقرير حول وفاته عند طبيب كما أنهم حضروا بيت عزائه في أول أيامه، قبل أن يتم القبض على الطبيب والامير أيضاً، ويجري اخراج الجثة واعادة تحليلها وسجنهم.

وأكد الكثير من الشعراء المقربين عدم دقة الأخبار التي تتحدث أن زميلهم الشاعر تركي الميزاني في السجن الآن، كما لم يصدر أي تأكيد أو نفي رسمي من قبل السلطات المعنية في المملكة أو من عائلة الشاعر السعودي الكبير ذي الشعبية الواسعة.

بالإضافة إلى أن حساب توتير الخاص بالشاعر تركي الميزاني لا يوجد عليه أي أخبار موثوقة تؤكد صحة الخبر أو نفيه، وقد اعتبره البعض مجرد إشاعة مكذوبة لا صحة من قبل أي مصادر أمنية أو قنوات فضائية تأييد هذا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق